منتديات صقر فلسطين الاسلامية
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

منتديات صقر فلسطين الاسلامية

اسلامي . سياسي . ثقافي . علمي . شامل
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
فضل الصيام في رمضان (من احاديث رسول الله عليه الصلاة والسلام) ...........قال صلى الله عليه وسلم"أتاكم رمضان شهر بركة يغشاكم الله فيه فينزل الرحمة ويحط الخطايا ،ويستجيب فيه الدعاء ،ينظر الله تعالى الى تنافسكم ،ويباهي بكم ملائكته ،فأروا الله من أنفسكم خيرا أ فإن الشقي من حرم فيه من رحمة الله عز وجل " .............وقال صلى الله عليه وسلم ( إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة وغلقت أبواب النار وصفدت الشياطين ) متفق عليه............ •وقال صلى الله عليه وسلم ( كل عمل ابن آدم يضاعف ،الحسنة بعشر امثالها الى سبعمائة ضعف قال الله تعالى : إلا الصيام فإنه لي وأنا أجزي به يدع شهوته وطعامه من أجلي ،للصائم فرحتان :فرحة عند فطره وفرحة عند لقاء ربه ، و لخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك ) متفق عليه............ قال صلى الله عليه وسلم "من قام ليلة القدر ايمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه ومن صام رمضان ايمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه ".............. قال صلى الله عليه وسلم"الصلوات الخمس ,والجمعة الى الجمعة ، ورمضان الى رمضان مكفرات لما بينهما اذا اجتنبت الكبائر "............. قال صلى الله عليه وسلم"الصيام جنّة -اي وقاية – وحصن حصين من النار" قال صلى الله عليه وسلم" ثلاثة لا ترد دعوتهم :الصائم حتى يفطر ،والامام العادل ،ودعوة المظلوم ،يرفعها الله فوق الغمام ،وتفتح لها ابواب السماء ،ويقول الرب جل جلاله "وعزتي وجلالي لأنصرنك ولو بعد حين " ..........قال صلى الله عليه وسلم" ذاكر الله في رمضان مغفور له وسائل الله فيها لايخيب" ...........قال صلى الله عليه وسلم"من صام رمضان ثم أتبعه بستٍ من شوال فكأنما صام الدهر " .............قال صلى الله عليه وسلم"إن هذا الشهر قد حضركم وفيه ليلة خير من الف شهر من حرمها فقد حرم الخير كله ولايحرم الا محروم" .............قال صلى الله عليه وسلم "من صام يوما في سيبل الله تعالى جعل الله تعالى بينه وبين النار خندقا كما بين السماء والارض" ...............قال صلى الله عليه وسلم"من صام يوما في سبيل الله بُعّدت عنه النار مسيرة مئة عام " ..............قال صلى الله عليه وسلم"عرى الاسلام ، وقواعد الدين ثلاثة عليهن أسس الاسلام ، من ترك واحدة منهن فهو بها كافر حلال الدم ،شهادة ان لا اله الا الله ، والصلاة المكتوبة ، وصوم رمضان" .............قال صلى الله عليه وسلم"هذا رمضان قد جاء تفتح فيه ابواب الجنة وتغلق فيه ابواب النار وتُغَل فيه الشياطين ،بعدا لمن ادرك رمضان فلم يغفر له ، اذا لم يغفر له فمتى ؟" ............قال صلى الله عليه وسلم"من قام رمضان ايمانا واحتسابا خرج من ذنوبه كيوم ولدته أمه "

شاطر | 
 

 الشهيد محمد حمدان أبو جبر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
الادارة
الادارة
avatar

عدد المساهمات : 335
تاريخ التسجيل : 04/08/2009
العمر : 37
الموقع : http://ibrahim818845.yoo7.com/

مُساهمةموضوع: الشهيد محمد حمدان أبو جبر   السبت أغسطس 15, 2009 2:29 pm



الشهيد محمد حمدان أبو
جبر


ولد الشهيد القسامي المجاهد محمد حمدان محمد أبو جبر في
العاشر من ديسمبر للعام 1980م في مخيم البريج الصامد الذي خرج عشرات الشهداء
والاستشهاديين من أبرزهم الشهيد القائد المفكر الدكتور إبراهيم
المقادمة.

تربى محمد نسأل الله له القبول في أسرة إيمانية مسلمة عرفت معنى
الصبر والجهاد والمقاومة وهي أسرة فلسطينية مهجرة من مدينة بئر السبع الفلسطينية
التي احتلتها عصابات الإجرام الصهيوني منذ العام 1948م حيث قتلت أبناءها وشردت
أهلها وشبابها وشيوخها ولم يكن أبو معاذ يعلم أنه لن يعود إلى بلدته الأصلية حيث
نال أسمى ما كان يتمنى وهي الشهادة في سبيل الله تعالى نحتسبه عند الله ولا نزكي
على الله أحدا.

صاحب الابتسامة الطاهرة ..

محمد هو شاب يافع طويل
القامة صاحب بشرة بيضاء وعيون خضراء يتميز بالابتسامة والبشاشة المرسومة دائما على
وجهه الطاهر وهو شاب أعزب آثر الآخرة على الحياة الدنيا، نشأ محمد ومنذ أن كان طفلا
على التربية الإيمانية العفيفة حيث التحق بصفوف شباب المساجد هذه الثلة المؤمنة
التي عرفت أن دربها مليء بالأشواك فلم يزعزعهم ذلك عن طرقهم قيد
أنملة.

التعليم والدراسة ..

درس محمد المرحلة الابتدائية في مدرسة
البريج الابتدائية ب للاجئين الفلسطينيين والإعدادية في مدرسة ذكور البريج
الإعدادية وكان محمد يتميز بالأدب وحسن التعامل مع الآخرين الأمر الذي جعل العشرات
من أبناء المعسكرات يحبونه حبا شديدا وقد كوّن محمد تقبله الله مع الشهداء صداقات
كثيرة بين أوساط الشباب وكان يمتلك لفن الدعوة إلى الله فكان أبا معاذ بمثابة
الزهرة التي يتجمع عليها الطيبون وبعد أن أنهى محمد دراسة الإعدادية التحق بمدرسة
فتحي البلعاوي ليتخرج منها ملتحقا بالجامعة الإسلامية بغزة في تخصص تأهيل المعاقين
وقد كان محمد رحمه الله قد حصل في تخصصه على درجة الامتياز حيث تخرج من الجامعة
ويقول لنا أحد المقربين من شهيدنا أن محمد توفرت هل فرصة عمل ولكنه أبى القبول بها
لأنه صمم أن يسلك درب الجهاد والمقاومة فكان يتمنى أن يرتقي إلى العلا شهيدا كما هم
أصحابه الأوائل الذين سبقوه والذين نسأل الله لهم القبول وكان محمد تقبله الله
شهيدا يذكرهم فيقول: إن شاء الله إذا رزقني الله تعالى الجنة فإنني سأطلب أول من
أرى في الجنة هم أصحابي وأصدقائي.

أسرة محمد ..

ولمحمد ستة من الأخوة
وخمسة من الأخوات وكان ترتيبه بين إخوانه الثالث وأخوته من الأكبر إلى الأصغر هم:
عدنان وأحمد ومحمد ووليد وجبر وفضل، وقد تربى محمد التربية الإيمانية المحمودة في
مسجد البريج الكبير هذا المسجد العظيم الذي خرج الشهداء الأبطال أمثال الشهيد
المجاهد القائد محمود مطلق عيسى ورياض أبو زيد ورباح زقوت والمفكر الكبير إبراهيم
المقادمة وغيرهم العشرات من الشهداء.

نشاطات تربوية ..

وقد برز دور
محمد التربوي في النشاطات التربوية التي كانت تعقد في مسجده حيث عمل في اللجنة
الثقافية بالمسجد وكان مؤديا لدوره بل ويجتهد فيه كما عمل محمدا تقبله الله مع
الشهداء في جهاز الأحداث التابع لحركة حماس وكان بنفسه يشرف على إعطاء الدروس
والمواعظ للناس وللأصحاب والأصدقاء، ولابد الإشارة إلى أن محمد رحمه الله تعالى كان
قد عمل في جهاز الرصد التابع لكتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة
حماس ولم يكن المجاهد بعيدا عما يعيشه الناس بل كان معايشا له تماما حيث برزت
مواهبه في الفن الإسلامي الطاهر خاصة في النشيد الإسلامي والمسرح الهادف هذا إلى
جانب الاهتمام الكبير الذي كان يوليه شهيدا لجسات وحلقات تحفيظ القرآن الكريم خاصة
لأشبال المسجد وكذلك إعطاء دروس الوعظ والإرشاد لهم.

أعمال خيرية
...

كان محمد تقبله الله شهيدا له العديد من الأعمال الخيرية والخدمات
المجانية التي كان يقدمها للناس ومنها أنه كان صاحب علم في العلاج بالأعشاب فكان
يأتيه العديد من المرضى يطلبون منه نباتات تساعد في شفائهم فكان رحمه الله يحضر لهم
الأعشاب ويقول لهم ستشفون من أراضكم بإذن الله، وقد تلقى أبا معاذ العديد من رسائل
الشكر والتقدير على نجاح العلاج من الناس الذين كانوا يطلبون منه الأعشاب
للتداوي.

محمد في صفوف كتائب القسام ..

ويمكن القول أن شهيدنا
المجاهد محمد أبو جبر (أبو معاذ) انضم إلى حركة المقاومة الإسلامية حماس وهو في
المرحلة الإعدادية حيث عمل على قدم وساق مع إخوانه في أجهزة الحركة وفيما يتعلق
بانضمامه إلى صفوف كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس فقد
انضم إلى القسام خلال انتفاضة الأقصى المباركة حيث شارك مع إخوانه في كتائب القسام
في العديد من الأعمال الجهادية وقد اعتقل شهيدنا محمد لدى جهاز الأمن الوقائي
التابع لسلطة الحكم الذاتي وذلك بسبب العثور على نفق في أرضهم.

كما يجدر
الإشارة إلى أن محمدا أصيب من قبل الاحتلال الصهيوني حيث أصابته رصاصات الاحتلال
الصهيوني في يده اليسرى وكتفه ونظرا لصعوبة حالته فقد قرر الأطباء وقتها ضرورة سفره
إلى خارج فلسطين حتى يتلقى العلاج وفعلا فقد تمت عملية العلاج وعاد ليقارع الاحتلال
ويقاومهم حتى نال الشهادة التي كان دائما يحلم بها.

وقد تأثر شهيدنا رحمه
الله تعالى بالعديد من الشهداء الذي قضوا نحبهم أمثال الشهيد القائد محمد عيسى
والشهيد نبيل أبو جبر ورياض أبو زيد تقبلهم الله مع الشهداء.

وقد كان محمد
كثير التقرب إلى الله تبارك وتعالى وكثف من ذلك في أيامه الأخيرة حيث كان يكثر من
قيام الليل والدعاء لله عز وجل والتهجد وكان يدعو الله تبارك وتعالى أن يرزقه الله
تعالى الشهادة مقبل غير مدبر كما أكد لنا مقربون من شهيدنا القسامي
المجاهد.

مهمة جهادية:

وفي السادس والعشرين من ديسمبر للعام 2004م
خرج محمد أبو جبر أبو محمد ورفيق دربه الشهيد القسامي محمد أبو الروس إلى عملية
جهادية شرق مخيم البريج حيث هم الاثنان بزرع عبوة تفجيرية ناسفة لقوات الاحتلال
الصهيوني وعندما حاول الاثنان الاقتراب من البوابة الشرقية للمخيم لزرع العبوة
الناسفة حتى أطلقت قوات الاحتلال الصهيوني قذائفها باتجاه الشهيدين القساميين
المجاهدين فارتقت روحهما الطاهرتين إلى الجنات بإذن الله تعالى وكان ذلك في ساعات
الفجر الأولى ومع بزوغ شمس النهار أعلنت مكبرات المساجد في مخيم البريج أن كتائب
القسام تنعى بكل آيات الجهاد والمقاومة شهداءها الأبطال اللذان استشهاد أثناء
تأديتهما مهمتهما الجهادية شرق المخيم وقالت كتائب القسام أن الشهيدين هما محمد أبو
جبر ومحمد أبو الروس.

بيان القسام:

وفي بيان لكتائب الشهيد عز الدين
القسام حمل الرقم 0412/169، فقد أكدت كتائب القسام أن المجاهدين استشهادا في مهمة
جهادية وقال البيان: لا تزال كتائبكم المجاهدة كتائب الشهيد عز الدين القسام تقارع
أعداء الله وأعداءكم وتسقي بني صهيون من كأس الموت الزؤام يتجرعونه مع كل صاروخ
يبدد أمنهم ومع كل قذيفة تخلع أفئدتهم ومع كل عبوة تزلزل مدرعاتهم، وتجعلهم يبحثون
كل يوم عن مهرب من هذه الضربات المتلاحقة. ولا يزال مجاهدوكم الأبطال يبذلون
أجسادهم وأرواحهم مدافعين عن راية الإسلام العظيم ويحفظون كرامة الأمة ومجدها
فيعبّدون الطريق بدمائهم ويزرعونها بأشلائهم لتنبت بعد ذلك نصراً وفتحاً مبيناً
بإذن الله تعالى. فها هي كتائب الشهيد عز الدين القسام تزف إلى الحور العين اثنين
من مجاهديها الميامين: الشهيد القسامي المجاهد / محمد عبد السلام أبو الروس (24
عاما) من مخيم البريج والشهيد القسامي المجاهد/ محمد حمدان أبو جبر (22 عاما) من
مخيم البريج واللذان استشهدا أثناء قيامهما بزراعة عبوة شرق مخيم البريج ،فأطلقت
عليهم دبابة صهيونية 8 قذائف مما أدى إلى استشهادهما، وذلك في تمام الساعة 01:30 من
صباح اليوم الأحد 14 ذو القعدة 1425هـ الموافق26/12/2004م.

وواصل البيان:
إننا في كتائب الشهيد عز الدين القسام إذ نزف إلى الحور العين شهيدينا المجاهدين
لنعاهد الله تعالى ونعاهد جماهير شعبنا الفلسطيني المجاهد على أن نبقى الأوفياء
لدماء شهدائنا وأن نسير على الدرب الذي سلكوه حتى يندحر العدو الصهيوني الغاشم عن
أرضنا المباركة أو نلقى الله شهداء.

عرس الشهادة:

وفي زيارة ميدانية
لعرس الشهيد فقد تزينت جدران مخيم البريج بأسماء الشهداء الأبطال اللذان قدما
نفسيهما الطاهرتين رخيصتين من أجل الله تبارك وتعالى كما كان عرس الشهيد المجاهد
متزينا برايات التوحيد الخضراء وقد فتحت الأناشيد الإسلامية الخاصة بالشهداء
والمقاومة في عرسه كما وزعت الحلوى والشراب في عرس الشهادة على الناس الذين جاءوا
مهنئين، وفي كلمة لأحد أخوة الشهيد فقد قال أن الاحتلال يظن أنه بقتله لمحمد يكون
قد قتل الإرادة والعزيمة فنحن نقول لا والله إن الشهداء كلما ازداد عددهم وازدادت
تضحياتهم كلما بعث ذلك الأمل في نفوسنا وجدد العزائم في داخلنا بل وكرس مبدأ
المقاومة أكثر فأكثر فما زلنا على العهد وسنواصل طريق محمد أبا معاذ حتى تحرير كامل
التراب الفلسطيني المقدس وإعلاء كلمة لا إله إلا الله محمد رسول الله وسيعلم
الصهاينة غدا من هم أبناء كتائب القسام ومن هم أبناء حماس هؤلاء الرجال الذين لو
أرادوا قلع الجبال لاقتلعوها إن موعدهم لناظره لقريب.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ibrahim818845.yoo7.com
 
الشهيد محمد حمدان أبو جبر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات صقر فلسطين الاسلامية :: الأقسام السياسية والفلسطينية :: كواكب شهداء فلسطين-
انتقل الى: